أعراض القولون العصبي

أعراض القولون العصبي
0

تختلف أعراض القولون العصبي عند الأفراد، فمنهم من تكون لديه الأعراض بسيطة و في بدايتها، والآخرون يعانون أكثر من غيرهم و تظهر عندهم كل الأعراض وغالبًا في أوقات التوتر أو بعد تناول بعض الأطعمة التي تسبب هياجانًا للقولون، في هذا المقال سنتعرف على أعراض القولون العصبي و أسبابه و كيفية الوقاية منه.

أعراض القولون العصبي
أعراض القولون العصبي

 

أعراض القولون العصبي

  • حدوث آلام مبرحة في البطن
  • تشنجات
  • الغازات الزائدة
  • الانتفاخ
  • تغير في عادات الأمعاء مثل البراز الصعب أو الخشن
  • بالتناوب الإمساك والإسهال

يشمل علاج القولون العصبي ما يلي :

  • تجنب الكافيين
  • زيادة الألياف في النظام الغذائي
  • تجنب الأطعمة التي تؤدي إلى القولون العصبي
  • التقليل من التوتر أو تعلم طرق مختلفة للتعامل مع الإجهاد الزهني والعصبي
  • تناول الأدوية المؤثرة على الجهاز الهضمي في بعض الأحيان

أسباب مرض القولون العصبي

لا يوجد سبب دقيق لمرض القولون العصبي لكن يعتقد معظم الخبراء أنه مرتبط بزيادة حساسية الأمعاء ومشاكل هضم الطعام، وقد تعني هذه المشكلات أنك أكثر حساسية للألم الناتج عن أمعاءك، وقد تصاب بالإمساك أو الإسهال لأن طعامك يمر عبر أمعائك إما ببطء شديد أو يكون سريعًا جدًا، أيضً قد تلعب العوامل النفسية مثل الإجهاد أو الإرهاق الشديد دورًا في إحداث مرض القولون العصبي.

كيف يتم علاج مرض القولون العصبي؟

يمكن معالجة الأعراض عن طريق إجراء تغييرات على نظامك الغذائي ونمط حياتك على سبيل المثال :

  • تحديد وتجنب الأطعمة أو المشروبات التي تسبب حدوث الأعراض
  • زيادة كمية الألياف في النظام الغذائي الخاص بك
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل مستمر
  • خفض مستويات التوتر الخاص بك
  • يوصف الدواء في بعض الأحيان للأشخاص الذين يعانون من القولون العصبي لعلاج الأعراض الفردية التي يتعرضون لها.

يمكن أن تكون الحالة الصحية لدى مرضى القولون العصبي مؤلمة وموهنة، والتي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على نوعية حياتك وحالتك العاطفية، فكثير من الناس اللذين يعانون من القولون العصبي سوف يشعرون بمشاعر الاكتئاب والقلق ، في مرحلة ما.

تحدث إلى طبيبك

تحدث إلى طبيبك إذا كان لديك شعور بالاكتئاب أو القلق الذي يؤثر على حياتك اليومية، أو إذا كنت تعتقد أن لديك أعراض القولون العصبي ،حتى يتمكنوا من محاولة تحديد السبب، فنادراً ما تتحسن هذه المشكلات دون علاج، ويمكن أن يوصي طبيبك بأخذ بعض الأدوية مثل مضادات الاكتئاب أو العلاج السلوكي المعرفي (CBT)، والتي يمكن أن تساعدك على التغلب على مرض القولون العصبي، وكذلك علاج الحالة مباشرةً، فمع العلاج الطبي والنفسي المناسب ستكون قادرًا على العيش بحياة طبيعية وكاملة ونشطة مثل باقي الأفراد الأصحاء.

أعراض القولون العصبي ناتجة من مزيج عدم الراحة في البطن وحدوث الآلام والاضطرابات في الجهاز الهضمي و خاصة القولون، إما الذهاب أكثر أو أقل من المعتاد (الإسهال أو الإمساك) أو وجود نوع مختلف من البراز (رقيقة ، صلبة ، ناعمة وسائلة).

متلازمة القولون العصبي (IBS)

هي متلازمة ناتجة عن حدوث مرض القولون العصبي ولكنها ليست مهددة للحياة، ولا تجعلك أكثر عرضة للإصابة بأمراض القولون الأخرى، مثل التهاب القولون التقرحي أو مرض كرون أو سرطان القولون، ولكن يمكن أن يكون IBS مشكلة طويلة الأمد تغير طريقة عيش حياتك، وقد يفقد الأشخاص المصابون بـ IBS العمل أو دراستهم في كثير من الأحيان، وقد يشعرون بأنهم أقل قدرة على المشاركة في الأنشطة اليومية، وقد يحتاج بعض الأشخاص إلى تغيير أنماط العمل لديهم كالانتقال إلى العمل في المنزل أو تغيير ساعات العمل أو حتى عدم العمل على الإطلاق.

تابعونا دائمًا للحصول على أفضل المعلومات الصحية التي تهمك على موقع وقاية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.