فوائد

اجهاض الحمل في الأسبوع الأول

اجهاض الحمل في الأسبوع الأول

قد تتعرض بعض النساء إلى التعرض للإجهاض في الأسبوع الأول من الحمل وهذا بسبب جهلها لحدوث الحمل من الأساس، وهو أمر لا تتمناه النساء أبدًا، فالإجهاض يعنى خسارة روح والتأثير على روح أخرى لهذا كوني حذرة جدًا وخصوصًا في الشهور الأولى من الحمل. وتختلف الأسباب من امرأة لأخرى بسبب تعددها وتنوعها وفي هذا المقال سنتحدث عن اجهاض الحمل في الأسبوع الأول، أسبابه وأعراضه وكذلك أنواع الإجهاض.

أعراض الإجهاض في الأسبوع الأول:

  • نزيف مهبلي شديد.
  • نزول قطرات من الدم في البداية.
  • ألم وتشنجات شديدة في منطقة أسفل البطن.
  • ألم شديد أسفل الظهر.
  • القئ والإسهال وفي حالات قد تشعر المرأة بالإغماء.

أنواع الإجهاض:

  • الإجهاض المحتم:

وهذا الإجهاض يحدث نتيجة توسعات في عنق الرحم وحدوث تشنجات وتقلصات مؤلمة وشديدة في الرحم وهنا يحدث الإجهاض فورًا.

  • الإجهاض المنذر:

وفي هذا النوع يحدث نزيف في الرحم وبالتالي يؤثر على حياة الجنين، وقد يحدث الإجهاض في أي لحظة.

  • الإجهاض الغير كامل:

ويحدث هذا الإجهاض ولكن يبقى أجزاء متعلقة داخل الرحم مثل الغشاء الجنيني وفي هذا النوع تتعرض الأم لنزيف حاد وآلام أسفل البطن شديدة.

  • الإجهاض المتكرر:

وهو الإجهاض الذي يحدث للأم في كل مرة مع الحمل، فالكثير من النساء تعاني من هذا الموضوع.

  • الإجهاض العفن:

ويحدث هذا النوع عندما تصاب الأم بعدوى بكتيرية أو ميكروبية  تؤثر على الرحم والحمل وتؤدي إلى التهاب الرحم وبالتالي موت الجنين.

  • الإجهاض المتروك:

وفي هذا النوع يحدث موت للجنين داخل الرحم، ويصبح صعب على الرحم إنزال الجنين من الرحم أو دفعه للخارج، ويمكن معرفة هذا عن طريق الموجات الفوق السمعية باستخدام السونار، وهنا يتطلب عمل عملية تنظيف للرحم، من أجل التخلص من الجنين الميت.

أسباب اجهاض الحمل في الأسبوع الأول :

اجهاض الحمل في الأسبوع الأول
اجهاض الحمل في الأسبوع الأول
  • وجود تشوهات خلقية في الجنين وقد يحدث هذا بسبب خلل في انزراع البويضة المخصبة في جدار الرحم، أو لأسباب جينية ووراثية، أو بسبب ضعف الحيوانات المنوية أو البويضات ويعتبر هذا سبب كبير في حدوث حالات الإجهاض.
  • نقص وصول الأكسجين بكميات كبيرة إلى الجنين أو بكميات غير مناسبة.
  • إصابة الأم ببعض الأمراض مثل ارتفاع ضغط الدم، أو التهابات في الرحم، أو التهابات في الحبل السري، أو بسبب خلل في الأوعية الدموية الموجودة في الحبل السري أو المشيمة.
  • إذا كان لدى الأم مشاكل في القلب أو تعاني من بعض الأمراض الخاصة بالقلب فيؤدي إلى نقص كمية الأكسجين لديها.
  • إذا كانت الأم تعاني من إصابة بمرض الأنيميا ونقص كمية الحديد لديها أو بعض الأمراض الخاصة بالجهاز التنفسي، فهذا يؤثر على كمية الأكسجين التي تصل إلى الجنين وبالتالي حدوث الإجهاض.
  • ضعف في عنق الرحم: تعاني بعض النساء من هذا الموضوع وبالتالي عدم انغلاق عنق الرم للحفاظ على الحمل فيحدث الإجهاض.
  • خلل في نسبة الهرمونات: فالهرمونات الطبيعية لدى الأم ترتفع بعد حدوث الحمل لتدعيم بطانة الرحم لاستقبال الجنين، ولكن في حالة نقصها فإن جدار الرحم يصبح ضعيف وبالتالي إجهاض الجنين.
  • الأمراض الناتجة عن عدوى ميكروبية: والتي تؤثر على الرحم وجدار الرحم وعنق الرحم مثل بعض أنواع الفطريات أو الأمراض التي تنقل من بعض الحيوانات مثل مرض المقوسات الذي ينتقل عن طريق القطط.
  • بعض الأمراض التي تنتقل جنسيًا مثل مر ض الإيدز والزهري والذي يؤثر على المناعة لدى الأم ويؤدي إلى حدوث إجهاض.

اقرأ أيضًا:

السابق
أعراض كهرباء المخ عند الأطفال
التالي
أعراض النزلة المعوية عند الأطفال

اترك تعليقاً