فوائد وأضرار

متى يشرب الرضيع الماء

متى يشرب الرضيع الماء

متى يشرب الرضيع الماء سؤال شائك تسأله الكثير من الأمهات ويريدون معرفته حتى، إذا كنت في حيرة من أمرك ستحصلين على المعلومات الكاملة عن شرب الرضيع للماء، والمشاكل التي يمكن أن يتعرض لها رضيعك في حالة شرب الماء في عمر غير مناسب، كل المعلومات في هذا المقال وكذلك فوائد شرب حليب الأم.

متى يشرب الرضيع الماء؟

متى يشرب الرضيع الماء
متى يشرب الرضيع الماء

يفضل شرب الماء للرضيع من سن 6 شهور فما أكثر وهذا يتضامن مع إدخال بعض الأطعمة الصلبة للرضيع مثل البسكويت، ومن الأفضل عدم إعطاء الرضيع أي مياه قبل سن 6 أشهر، وذلك لأن مرحلة الرضاعة الطبيعية هي أهم مرحلة لحياة الرضيع ويجب أن تأخذ وقتها وكفايتها، وكذلك لو كان الحليب صناعيًا لأن شرب الماء قبلها قد يؤثر على شهية الرضيع ويبقى فقط تناول حليب الأم أو الأعشاب الموصي بها من قبل الطبيب هي المسموح بها قبل 6 أشهر.

فحليب الأم يحتوي على كافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الرضيع كما أنه يحتوي على 90% من الماء، وفى فصل الصيف أو تعرض الجنين للقئ أو للإسهال وخوفًا عليه من الجفاف يمكنك زيادة عدد الرضعات ليس إلا. مع إتباع تعليمات الطبيب المعالج .

كم يحتاج الرضيع من الماء بعد ستة أشهر؟

ينصح بإعطاء الطفل  60 % مللي  من الماء المعقم يوميًا، ويفضل غليه أو تعقيمه قبل تناوله من قبل الرضيع وتبقى هذه الكمية من سن 6 أشهر وحتى العام.

أضرار شرب الماء للرضيع قبل 6 أشهر:

  • فقدان وزن الرضيع بصورة كبيرة وذلك لأن الماء تملأ معدة الصغير والتي تفقده من شهيته وتجعل عدد الرضعات أقل ومن ثَم فقدان وزن الرضيع.
  • قلة لبن الأم التي تخرج من الثديين وذلك لفقدان شهية الرضيع مما يؤثر على إنتاج الحليب من الثديين.
  • زيادة خطر الإصابة بمرض الصفراء، وذلك لأن الرضاعة الطبيعية ولبن الأم الذى يحتوى على كافة العناصر الغذائية التي تقلل من الإصابة بمرض الصفراء عند الأطفال.
  • إصابة الرضيع بتسمم المياه وذلك إذا شرب الرضيع كميات كبيرة من الماء التي قد تؤثر على كليته الصغيرة وتجعل الدم أخف كما أنه قد يفقد الكثير من العناصر الغذائية المهمة من خلال التبول.

فوائد شرب الماء للرضيع عند عمر 6 أشهر فما فوق:

في هذه المرحلة يبدأ الطفل بتناول بعض الأطعمة البسيطة بجانب لبن الأم، وبالتالي قد يحتاج إلى القليل من الماء للمساهمة في عملية هضمها، كذلك في حالة إصابة الطفل بحالة من الجفاف الشديد أو حالة من الإمساك.

فوائد لبن الأم:

  • يمثل لبن الأم خط الدفاع الأول عن الجنين إذ أنه يكتسب مناعة قوية تمكنه من مواجهة الميكروبات والجراثيم التي قد تحاول مهاجمة الجسم.
  • تقل معدلا الإصابة بحساسية الصدر، وأمراض القلب، والسمنة، ومرض الصفراء والسكر.
  • تقليل عدوى الجهاز الهضمي مثل اللوكيميا والالتهاب المعوي.
  • زيادة معدل ذكاء الطفل ونمو حجم المخ بصورة طبيعية.
  • الوزن الطبيعي للطفل حيث أن الرضاعة الطبيعية تحمي الطفل من أمراض السمنة.

اقرأ أيضًا:

السابق
أضرار حبوب منع الحمل

اترك تعليقاً