هل تأتي الدورة الشهرية أثناء الحمل في الشهر الأول ؟

هل تأتي الدورة الشهرية أثناء الحمل في الشهر الأول ؟ الكثير من السيدات قد تطرح هذا السؤال وخصوصًا عند شعورهم بألم مماثل لألم الدورة الشهرية في الشهر الأول من الحمل. الدورة الشهرية هي دورة تأتي للسيدات منذ سن بلوغهم وهو من التاسعة وحتى السادسة عشر ويستمر حتى سن اليأس فما فوق الخمسين، ولكن علينا أن نفهم أولًا ما هي الدورة الشهرية وكيف تحدث وماذا يحصل لها بعد الحمل. كل هذا سنتحدث عنه في هذا المقال.

ما هي الدورة الشهرية؟

دورة الطمث هي تلك التي تحدث كل 28 يوم أو 24 يوم على حسب فترة التبويض عند كل أِنثى ولكنها لا تختلف كثيرًا وخلال هذه الأيام تطلق المبايض بويضة كل شهر، فالجهاز التناسلي الأنثوي يحتوي على مبيضان كل واحد منهما يخرج بويضة في كل شهر بالتبادل، تخرج هذه البويضة وتكون مجهزة للإخصاب عن طريق الحيوانات المنوية القادمة من الذكر ولكن في حالة عدم حدوث حمل تتهدم بطانة الرحم التي أعدت مسبقًا لاستقبال الجنين محدثة هذا النزيف وهو الدورة الشهرية التي تستمر لمدة من (3:6) أيام.

متى تأتي الدورة الشهرية؟

تأتي الدورة الشهرية للفتاة بداية  من سن 9 سنوات فما أكثر وإذا تأخرت عن سن 16 عام، فقد يكون هناك مشكلة في الجهاز التناسلي أو نسبة الهرمونات، وتستمر الدورة مع النساء على مدار عمرهم حتى سن اليأس وهو 45 عام فما فوق، تأتي الدورة الشهرية مرة كل 28 يوم بداية من موعد قدومها في أخر مرة، فلنضرب مثالًا للتبسيط إذا كان موعد قدومها لفتاة أو سيدة هو يوم 20 من الشهر فإنها تأتي في الشهر التالي يوم 18 وهكذا وقد تأتي لأخرى يوم 16 أو لأخرى يوم 19 المهم أن الفترة متقاربة وذلك بسبب اختلاف مرحلة التبويض من سيدة لأخرى ولكن الاختلاف طفيف في أيام قليلة فقط، أما إذا زاد لأكثر من ذلك وفات على ميعادها شهر وأكثر فإن هناك مشكلة أو سببًا لتأخيرها.

هل تأتي الدورة الشهرية أثناء الحمل في الشهر الأول
هل تأتي الدورة الشهرية أثناء الحمل في الشهر الأول

هل تأتي الدورة الشهرية أثناء الحمل في الشهر الأول ؟

بعد ما تكلمنا عن كيفية حدوث الدورة، فالطبع أثناء حدوث الحمل تذهب البويضة المخصبة لتنغمس وتستقر داخل جدران الرحم وبالتالي طوال فترة الحمل لا يمكن إنتاج أي بويضات أخرى طوال التسعة شهور وبالتالي لا فرص لوجود الدورة الشهرية في الحمل ولكن ماذا عن الشهر الأول، بعد استقرار البويضة في جدران الرحم لا يمكن أن تأتي الدورة الشهرية بعدها ولكن فد تشعر المرأة بآلام الدورة الشهرية من تقلصات وتشنجات وألم أسفل البطن وتشعر بأنها على وشك القدوم، ولكن هذا يكون بسبب انغراس البويضة في جدرا الرحم وحدوث تغييرات في الجدار مما ينتج عنه ألم مشابه لألم الدورة الشهرية.

في بعض الأحيان قد يكون هناك بعض قطرات الدم ويكون لونها مائل إلى اللون الوردي في بداية الحمل أو نزيف طفيف، هذا ليس بالدورة وإنما هو بسبب التقلصات في جدرا الرحم، وللاطمئنان أكثر يجب الذهاب إلى الطبيب وخصوصًا في حالة الحقن المهجري.

أعراض تظهر في بداية الحمل:

  • الشعور بألم أسفل البطن وبعض التقلصات والتشنجات نتيجة انغماس البويضة في جدرا الرحم.
  • كبر في حجم الثديين نتيجة ارتفاع نسبة الهرمونات مع الشعور ببعض الألم وتغير في لون الحلمات.
  • في بعض الأحيان نزول بعض قطرات الدم.
  • الشعور بالإرهاق والتعب والدوخة والإجهاد.
  • غياب أو تأخر الدورة الشهرية عن موعدها الطبيعي.
  • الشعور بالقئ والغثيان وفقدان الشهية.
  • زيادة الإفرازات المهبلية.
  • الشعور ببعض الضجر والملل والضغط النفسي

اقرأ أيضًا:

أضف تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع وقاية.