أهمية قصص قبل النوم للأطفال

أهمية قصص قبل النوم للأطفال، من منا لم يحب وهو صغير ذلك الوقت الذي يكون فيه بين أحضان والده أو والدته قبل النوم وهو معه كتاب أو قصة جديدة يحكيها له، وبعدها يغرق في النوم وهو آمن ومطمئن وربما يحلم بأحداث هذه القصة ليكون هو البطل الحقيقي، ربما فارس شجاع أو أميرة جميلة، يعبر الطفل بمخيلته الصغيرة إلى عوالم وآفاق أخرى يسافر فيها عبر القارات ويعبر المحيطات لتكون ليلته هانئة ومطمئنة، ولقراءة القصص قبل النوم فوائد كثيرة تعود فوائدها على الصغير والكبير، وسنسردها لكم في هذا المقال، لذا يجب أن يحرص الآباء كل ليلة على قراء قصة مفيدة لأولادهم.

تهيئة الطفل قبل النوم

من الصعب أن تحدد ميعاد للطفل وليكن الساعة التاسعة من كل مساء، ثُم تخبره هيا أخلد للنوم وسيخلد للنوم فوراً، لهذا يجب تهيئة المكان له للنوم وتشجيعه على النوم بأكثر من طريقة

  • قراءة قصة قبل النوم، فهذا الشئ محبوب جداً وسيجعله يذهب لسريره فوراً.

قراءة القصة بصوت خافض، فالصوت الخافض يساعد أكثر على النوم ويريح الأذن، ويجب أن تكون القصة ممتعة وشيقة ومليئة بالأحداث والمغامرات حتى تثير فضولهم وأسئلتهم، وكذلك يجب أن تحتوي على معلومات ودروس مفيدة.

  • جعل الإضاءة قليلة فهي أيضًا، تساعد على النوم بشكل أفضل، لهذا يفضل قراءة القصص من الكتب الورقية وليس شاشات الهواتف.
  • وضع الدمى أو الألعاب التي يحبها الطفل بجواره.
  • تفريش الأسنان جيداً قبل النوم وغسل اليدين والأرجل.
أهمية قصص قبل النوم للأطفال
أهمية قصص قبل النوم للأطفال

أهمية قراءة قصص قبل النوم للأطفال

  • إعطاء النصائح المفيدة من خلالها

فعادة ما يكون البطل هو الشخصية التي تمثل الخير ويقوم بعمل أشياء مفيدة، والشرير يقوم بفعل العكس وينتصر الخير في الأخير، ومن هنا يمكن أن تورع في الطفل حبه للخير وأنه دائماً ما ينتصر، وأن شخصيته المفضلة تفعل كذا وكذا وإدخال النصائح التي تريد توصيلها للطفل في هذا السياق.

  • قضاء وقت مع طفلك

المعروف أن الحياة اليومية طويلة وصعبة، وقد لا تتمكن الآباء من قضاء وقت كافي مع الأولاد، لهذا تعتبر قراءة قصة قبل النوم فرصة جيدة للتواصل بينهما وقضاء وقت سوياً، وربما صارحك طفلك ببعض المشاكل وساعدته فيها، لذلك لا تفرطوا في هذه الفرصة أبدًا.

  • شعور الطفل بالأمان قبل النوم

فدائما مخيلة الطفل تستحضر أشياء مخيفة لها وخصوصا في الليل لهذا فهو بحاجة إلى الشعور بالأمان والاطمئنان، وأي شعور يضاهي وجود الطفل بجانب والده أو والدته أو الاثنين كل ليله، لا حرمكم الله من هذا الشعور.

  • فرصة لتعلم أشياء جديدة

يوجد بالقصص الكثير من المعلومات المفيدة والمهمة غير تلك الموجودة في كتب المدرسة، والتي يمكن أن تكون مفيدة له في المستقبل ويستذكرها من خلال هذه القصص، كمعرفة أسماء بعض البلدان والأماكن المشهورة مثلًا.

  • تنشيط خيال الطفل

فيمكن لهذه القصص أن تكون السبب في جعل طفلك يصبح مبدع أو مبتكر وتلهمه في المستقبل لفعل أشياء جديدة، فهذا يجعل خيال الطفل يتخيل أشكال الأماكن والأحداث وهذا ينمي مهاراته الإبداعية.

  • معرفة الطفل أهمية القراءة

فالقراءة لها أهمية كبيرة في حياة الفرد عموما، فما بالك إذا كنت تزرع هذا في طفلك الصغير فهذا يجعله يحب قراءة الكتب وهو في سن صغير، لهذا يمكن أن يتخذها عادة يومية، فالكتب تهذب النفس وتغذي العقل وتزيد المعرفة، وتمحو الجهل وتنير العقل.

  • رفع معدل ذكاء الطفل

فالخيال والتفكير في الأحداث وشكلها وتوقعها، بالقطع يساعد في رفع معدل ذكاء الطفل عن الطبيعي، وخصوصا إذا كانت القصص تحتوي على صور ملونة فهي تلعب دور كبير، وهذا الأمر يرفع من نسبة الذكاء بشكل كبير.

  • تعلم الطفل لكلمات ومفردات جديدة

بالطبع تحتوى القصص على كلمات جديدة وسيسأل الطفل عن معناها ليفهم كيف تدور الأحداث، وبالتالي هذا سيكسب الطفل فرصة لتعلم معاني جديدة وبالتالي تقوية لغته ومن ثَم تفوقه.

  • زيادة الثقة بالنفس لدى الطفل

فهي تعطى للطفل الفرصة في المشاركة في حوار مع والديه بكل ارتياح وأن يسأل في أحداث القصة ويتوقع ما سيحدث ويعطى رأيه في النهاية، كل هذا سيساعد في تكوين شخصية الطفل على أسس سليمة وصحيحة.

اقرأ أيضًا:

أضف تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع وقاية.